Untitled Document

في حضور وزيرة التضامن الاجتماعي … تم افتتاح البرنامج التدريبي للمشروع الرئاسي “مودة” للعام الجامعي ٢٠٢٠ /٢٠٢١ بجامعة حلوان

WhatsApp Image 2020-11-12 at 8.47.17 AM

     شهدت  جامعة حلوان افتتاح البرنامج التدريبي للمشروع الرئاسي “مودة” للعام الجامعي ٢٠٢٠ /٢٠٢١، وذلك في حضور الأستاذة الدكتورة نفين رياض القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، يأتي ذلك في إطار الحفاظ على كيان الأسرة المصرية من خلال تقديم دورات تدريبية وتعليمية في تأهيل المقبلين على الزواج، وتأكيدًا على الاهتمام بالحفاظ على كيان الأسرة المصرية وبناء مجتمع قوي ومتماسك.

     بدأت فعاليات اللقاء بعرض فيلم وثائقي عن برنامج مودة بجامعة حلوان، تلاه عرض مجموعة من النماذج وقصص النجاح التي حققها البرنامج.

     وتحدثت الأستاذة الدكتورة نفين رياض القباج وزيرة التضامن الاجتماعي عن البرنامج مؤكدة أن الهدف هو تدريب الشاب والفتاة ثقافيا واجتماعيا ونفسيا بما يجعلهم مؤهلين لتأسيس بيت سعيد وتربية أبناء أسوياء صحيا ونفسيا، كما يسعى المشروع إلى الجمع بين الجهود المبذولة للحفاظ على وحدة الأسرة المصرية والحد من نسب الطلاق في المجتمع.

     وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي أن البرنامج التدريبي تم إعداده بدرجة عالية من الكفاءة لتحقيق الهدف المطلوب في الحفاظ على كيان الأسرة مستقبلا من خلال رفع وعي تلك الفئة من الشباب في سن الزواج بأسس التعامل بين الزوجين وتحقيق التواصل الجيد بما يساعد في حل الكثير من المشكلات وتوعية الشباب بمواجهة الصعوبات بطرق بسيطة إضافة إلى التوعية الصحية والنفسية والدينية على حقوق وواجبات الطرفين داخل العلاقات الزوجية.

     كما وجهت وزيرة التضامن الاجتماعي كلمة للطلاب المتدربين أون لاين موجهة التحية لكل القائمين على هذا العمل الرائع قائلة لهم: أسركم أمانة في أيديكم ومصر أمانه في أيديكم؛ لأن نجاحكم داخل الأسرة نجاح للدولة، داعية الطلاب للتفاعل مع البرنامج واستيعاب موضوعاته ووضع مقترحات للتطوير.

     كما رحَّب الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة بالسادة الحضور مقدِّرًا جهود جميع الأطراف في نجاح المشروع خلال الأعوام السابقة، مؤكدًا أن مشروع مودة مشروع شديد الأهمية ومفيد للطلاب في حياتهم العملية خاصة بعد التخرج، وقد أصبح تطبيق جامعة حلوان للمشروع نموذجا يُحتذى به في الجامعات الأخرى في ظل استمرار تطبيق المشروع؛ لأن الجامعة ليست فقط للعلوم الأكاديمية وإنما للعلوم الاجتماعية والمهارات الحياتية أيضا، مشيرًا إلى أن المشروع يعالج مشكلة حقيقية في المجتمع المصري؛ ولذلك كان على الدولة أن تتخذ إجراءات فعلية في الوقت الذي تدعم فيه إدارة الجامعة المشروع وتتابع نتائجه باستمرار.

     ونوَّه الأستاذ الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة إلى أهمية المودة والرحمة في مواجهة المشكلات داخل الأسرة المصرية، وكيفية تحقيق التكافل والتكامل بين أفراد الأسرة لمواجهة مشكلة الطلاق، لذا اتجهت التوعية إلى شباب الجامعات لكونهم الأقدر على استيعاب البرنامج والعمل به ونشر ثقافته، حيث يعد مشروع مودة مشروعا قوميا؛ لأنه يتعلق بالأسرة التي تعد أساس المجتمع، من أجل بناء الدولة في خطوة على طريق التنمية، داعيًا إلى ضرورة تضافر العديد من الجهات من أجل نجاح المشروع الذي يتضمن التوعية بالجوانب الاجتماعية والصحية والدينية باعتبارها الأعمدة الرئيسية لبناء الكيان الأسري.

     وأوضحت الأستاذة الدكتورة حنان كمال مدير مركز التطوير الوظيفي CDC ومسئول مشروع مودة بجامعة حلوان أن لقاءنا اليوم لقاءً استثنائيا مختلفا. متوجا بحضور معالى الوزيرة نفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي لتشهد جامعة حلوان بتشريفها استمرار مسيرة العطاء والتعاون الوثيق بين الوزارة والجامعة عبر سنوات مضت. كما يعبر عن مدى أهمية هذا التعاون فى بناء وتنمية وتثقيف المجتمع الجامعي ودعمه ليس ذلك فحسب, بل والمجتمع المحيط بالجامعة لتعظيم قيم الاستفادة المجتمعية من هذا التعاون، مشيرة إلى أن مشروع مودة الذي تم تدشينه لثلاثة فصول دراسية سابقة يأتى إيمانا من جامعة حلوان بدورها المجتمعي واستكمالا لمسيرة العطاء

 

     وعقب افتتاح البرنامج التدريبي شرفت الجامعة بافتتاح معالي الوزيرة لوحدة التضامن الاجتماعي ، وأيضا افتتاح وحدة تطوع مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي بالجامعة.

     وفي ختام الزيارة تفقد رئيس الجامعة ومعالي الوزيرة مجمع الفنون والثقافة الذي افتتحه معالي الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية عبر الفيديو كونفرانس

 

إدارة الإعلام – جامعة حلوان

 

82 total views, 3 views today

Login

Lost your password?